الابتزاز العاطفي: هل يتم التلاعب بك من قبل شريكك؟

الابتزاز العاطِفي هو الكلمة التي تبحثُ عنها. فقد كنت تبحث طول الوقت عمّا كان يحدث لك، وهذا هو!

الابتزاز العاطفي

أنا آسف لكسرك، ولكنّ لقد تمّ التّلاعب بك.

أنت ضحية الابتزاز العاطفي وقد دمرّ تقريبا تقديرك لذاتك تماماً. ولكن..

ولكن لم يفُت الأوان بعد. أقترح عليك أن تنظر داخل نفسك، أن تعلم من أنت ثم تحب هذا الشّخص. ثم قم بالوُقوف ضد الابتزاز العاطفي وارفض السّماح لأيِّ شخصٍ آخر بالسّيطرة على حياتك.

الابتزاز العاطفي: عندما يستخدمُ الناس الموجودون في حياتك الخوف، والالتزام، والذنب للتلاعب بك.

لسوء الحظ، في بعض الأحيان يستغرق الأمر عدّة سنوات، ربّما عقود حتّى نُدرك أنّ الابتزاز العاطفي شيء غير محدّد. 

لا أريد أن أكُون درامياً. ولكن الابتزاز العاطفي هو مَسألة خطيرة، وأحياناً تؤدي حتّى إلى الانتحار عندما يكون الضّحايا غير قادرين على الفرار من براثن الجَاني.

وإليك هنا بعض الطُّرق لمعرفة ما إذا كان يتمُّ التلاعب بك:

5- الشّفقة والذنب.

أولئك الذين يستخدمون الابتزاز العاطفي، إذا كانوا يشعرون أنّهم يخسرُون في لُعبتهم، سوف يستخدمُون الشّفقة كملجأ أخير.

يتم استخدام الشّفقة لكسب التّعاطف من ضحاياهم قبل أن يُمسك الضّحية بطرف اللّعبة.

الذّنب هو أيضاً أداة تُستخدم في كثير من الأحيان كطريقة لجعل الضّحية يشعر بالسّوء للتّخاصُم معهم.

4- الفُكاهة المريرة والمثيرة للاشمئزاز.

هذا واحدٌ من أكثر الإجراءات المُشينة من المُتلاعب العاطفي. وفي محاولة للتّأثير على الحجج ونقاطها الصّحيحة للضّحية المُستهدفة، سيضحك مرتكب الجريمة ويدلي بتصريحاتٍ لاذعة لإلغَاء النقاش.

إنّها تكتيكات النّفور التي تعمل عن طريق استخدام الارتباك. المتلاعب، سواء كان زوجاً أو صديقاً، في الواقع يتحدّث إلى الضّحية في شكل نكتة في محاولة لتحويل الزّخم.

3- العدوان المفاجئ أو الخطاب الصّارخ.

سوف تعرف أنّه يتمُّ التلاعب بك عندما يستخدم الجاني تكتيكات الخوف مثل العدوان. ستلاحظ أنّه يبدأ في الصُّراخ  بصوتٍ عال، يتصرف وكأنّه مُستاء ومرهق من جهلك.

سوف يلعن، يغزُو مساحتك الشّخصية. ويستخدمُ هذا أيضًا لتأخير أيّ نقاطٍ منطقية يُمكنك إحضارُها إلى الأمَام. طالَما أنت خائف، سوف تكون متردِّداً في مواصلة المناقشة.

2- العقوبات.

من المُحزن أن نفكِّر بأنّ الإنسان قد يكون قاسيًا لمعاقبة الآخر على آرائه. سيستخدمُ المتلاعبون التهديدات والعُقوبات من أجل الانتقام بسبب نقاطِك الصّحيحة في الحجج.

دعونا نقُل أنّه عندما تكون على رأس مُناقشة ساخنة، فإنّ المتلاعب لا يسمحُ لك بالابتعاد عن هذا. وسوف يجد وسيلة ليجعلك تُعاني، وسيفعل شيئًا عمدا يعرف أنّه يزعجُك.

1- العلاج الصّامت.

الصَّمتُ كشكلٍ من أشكال العقاب هو واحدٌ من السُّلوكات الأكثر نجاحًا من المسيء العاطفي. انّه مثل الهدوء الذي يسبق العاصفة، أو الهدوء الذي يختمر الغضب الذي يهدد بأن ينفجر في أيِّ ثانية. 

لنفسك: ابقَ قويًا، وابنِ احتياطاتِك الخاصّة، خُذ أسلحتك واستعد. قد لا ترى أبدًا جانبًا مختلفاً لعدوك، ولكن سيكون عليك دائمً امتلاك القُدرة على المُغادرة.

يومأً ما سيكون عليك اتخاذ القرار.

المصدر: هنــا