25 حقيقة مذهلة حول عقلك (المادة الرمادية) يجب عليك أن تعرفها

يلعبُ دماغك دورًا في كلِّ ما تفعله، ولكن من المحتمل ألاّ تقضي الكثير من الوقت يوميًا في التفكير في ما يحدُث بالفعل. على الرغم من أنك قد لا تكون دائمًا على وعي بها، فإن دماغك هو عضو مزدحم، يخزِّن الذكريات، ويسمح لك بالشُّعور بالألم والسرور، مع الحفاظ على أنظمة الجسم الأساسية بسلاسة. 

حقيقة مذهلة حول عقلك



حتى إذا كنت لا تتخصَّص في العلوم البيولوجية، فإنَّ تعلم المزيد عن الدِّماغ يمكن أن يكون مثيراً للاهتمام على نحوٍ مذهل، بل وربما مسليًا أيضًا. تابع القراءة لتتعلم بعض الحقائق الرائعة عن دماغك والتي قد تحفِّزك فقط على منحه الاحترام الذي يستحقه.

1- الدِّماغ هو في الغالِب عبارة عن ماء. متوسِّط الدماغ حوالي 77 ٪ إلى 80 ٪ من الماء. وينتج الكثير من هذا الماء من الدّم، حيث يتحرك غالون منها عبر المخ كلّ أربع دقائق.

2- يحتوي المخيخ على مُعظم الخلايا العصبية في الدِّماغ. على الرغم من أنَّ المخيخ يشكل أقل من 10٪ من الحجم الكلي للدِّماغ، إلاَّ أنه موطن لغالِبية الخلايا العصبية في الدِّماغ، مع تقديرات تشيرُ إلى أنَّ ما يصل إلى 50٪ من مجموع 100 بليون عُصبون في الدِّماغ توجد في هذه المنطقة. ويرجع ذلك إلى حدٍّ كبير إلى بنية المخيخ المليء بعددٍ كبير من الخلايا الحبيبية الدَّقيقة (نوع صغير جدًا من العُصبونات) وهو أكثر تعقيداً من العديد من المناطق الأخرى في الدماغ.

3- لكن القشرة المخيّة الحديثة هي الجزء الأكبر من الدماغ. قد يكون المخيخ الخاص بك مليئًا بالخلايا العصبية ولكن عندما يتعلّق الأمر بالكتلة الكلية، فإنّ القشرة المخية الحديثة الخاصة بك هي بطل الوزن الثقيل للدِّماغ.

إنَّ القشرة المخية الحديثة تسيطر على اللُّغة والوعي، من بين أمورٍ أخرى، لذلك ليس من المفاجئ أن تشكل 76٪ من كتلة الدماغ.

4- يوجد في النِّصف الأيسر من الدِّماغ خلايا عصبية أكثر من اليمين. الدِّماغ ليس متناظما تماما عندما يتعلَّق الأمر بكيفية توزيع الخلايا العصبية. في الواقع، يوجد في النصف الأيسر من الدّماغ 186 مليون خلية عصبية أكثر من اليمين. لماذا؟ في معظم الناس، النّصف الأيسر هو النّصف المُهيمن، والذي يسيطر على مهاراتنا اللغوية ويساعد على تهيئة معظم الناس لسلوكِهم الصحيح. 

5- عقلك هو أكسجيني. عندما يتعلق الأمر بالأكسجين، لا يستطيع دِماغك الحصُول على ما يكفي. على الرَّغم من أنه يشكل أقلّ من 2٪ من وزن جسمك، فإن الدماغ يستهلك 20٪ من الأكسجين في مجرى الدم. يفرّق الدماغ ذلك الأكسجين بين المادة البيضاء والمادة الرمادية، وتحصُل المادة البيضاء على 6 ٪ فقط والمادة الرمادية تأخذ في 94 ٪. خذ هذا الأكسجين بعيدا وسيبدأ المخ بتحمُّل أضرار لا يمكن إصلاحها بعد أربع إلى ست دقائق فقط.

6- تستخدم العقول جزءًا كبيرًا من طاقة الجسم. إن عقلك جائع ويستهلك نصيب الأسد من موارد الجسم للحفاظ على طاقته. في المتوسط​​، يستهلك الدِّماغ حوالي 20٪ من الطاقة الإجمالية لجسمك، ويصل إلى 25٪ من إجمالي الغلوكوز ليظلّ في قمة الذّروة، أي أكثر بكثير من أيّ عضو آخر في جسمك. يحتاج الدماغ إلى طاقة لإرسال نبضات كهربائية في جميع أنحاء الجسم، والحفاظ على الأنشطة اللاّواعية، وأداء صيانة الخلايا.

7- بعد سن الـ30، يبدأ دماغك بالانكماش. وبمجرد أن تصل إلى هذا العمر، سيبدأ دماغك الجَميل في الانكماش ببطء. ومع ذلك، فلا داعي للقلق، نظرًا لأنه يتناقص فقط بمقدار 0.2٪ تقريبًا في السنة، لذلك سيكون لديك الكثير لتحقيقُه في سنواتك الذهبية. وتظهر بعض الدراسات الجديدة أنَّ أولئك الذين يحافظون على أدمغتهم يمكن أن يتجنبوا الانكماش كلية.

8- ينمو دماغك في الحجم، لكن عدد الخلايا يبقى كما هو. ينمو الدماغ البشري من حيث الحجم في جميع مراحل الطفولة، وعموما يصل إلى حجمه الكامل في حوالي 6 سنوات من العمر. لكن على الرغم من النّمو السريع في بعض الأحيان (حجم أدمغة المولود الجديد تتضاعفُ ثلاثة أضعاف خلال السنة الأولى)، لا يرى الدماغ زيادة في عدد خلايا الدماغ. هذا الرقم يبقى ثابتًا طوال الحياة.

9- الدماغ السّمين هو الدماغ السليم. على الرَّغم من أنك قد لا ترغب في تعليقِ بعض الوزن الإضافي حول القسم الأوسط، عندما يتعلق الأمر بدماغك، فهذا أمرٌ جيد. الدِّماغ هو العضو الأكثر دهنية في الجسم (60٪ من نسيج المخ هو نسيج دهني). الدهون ضرورية لعزل الخلايا العصبية والسّماح للرسائل بالانتقال عبر الدماغ والجسم دون أن تضيع.

اقرأ أيضا:

10 طرق للتحكم في عقلك الباطن

10- عقلك لا يشعُر بالألم. على الرغم من أنَّ دماغك يعْلمك بصوت عالٍ عندما يُصابُ إصبع قدمك أو تُصاب بنوع آخر من الإصابة المؤلمة، إلاّ أنّ أنسجة المخ لا تحتوي على مستقبلات الألم وبالتالي لا تشعر بالألم. هذه الخاصية الفريدة تجعل من الممكن إجراء عملية جراحية في الدِّماغ على الأفراد أثناء استيقاظهم، حيث لا يمكنهم الشُّعور بأي جروح أو تلاعبات يتم إجراؤها على الدِّماغ.

11- يستخدم البشر أكثر من 10 ٪ من أدمغتهم. ليس واضحاً من أين جاءت هذه الأسطُورة عن الدماغ، لكنها بالتأكيد منتشِرة على الرغم من كونِها خاطئة تمامًا. في حين أنَّ هناك أوقاتا معينة تعمل فيها 10٪ فقط من الدماغ (عندما نكون في حالة راحة تامة)، فسيتم استخدام كلّ جزء من دماغك بشكلٍ عام على مدار اليوم. في حين أنَّ جميع دوائر دماغك قد لا تتشتغلُ في وقتٍ واحد في كلِّ لحظة من اليوم، فستستخدم على مدار 24 ساعة كاملًا 100٪ من عقلك للتفكير والتذكر والعمل.

12- تشيرُ التقديرات إلى أنَّ دماغ الإنسان لديه طاقة حاسوبية خامّ مذهلة. لو يترجمُ العقلُ البشري إلى أجزاء ودوائر إلكترونية، فستكون أقوى حاسوب مدهش على الإطلاق. يقدر العلماء أن الدماغ يستطيع معالجة ما بين 10 إلى 13 و 10 إلى 16 عملية في الثانية. لا يمكن لأي كمبيوتر موجود اليوم أن يقترب من هذا النوع من القوة.

13- ذاكرتك على المدى القصير ذات سعة مُنخفضة. هل تساءلت من أي وقت مضى لماذا نسيت شيء كنت تفكر فيه بسُرعة؟ يتعلق الأمر بقدرةِ ذاكرتك على المدى القصير، والتي هي منخفضة بشكلٍ مدهش. يمكن لمعظم الناس أن يتذكَّروا فقط خمسة إلى تسعة عناصر في كلّ مرة، على الرغم من أنَّ معظمهم في المتوسط ​​سبعة. هذا الحد المنخفض في ذاكرتنا على المدى القصير هو السبب في أنَّ معظم أرقام الهواتف تحتوي على سبعة أرقام فقط ، وإلاّ، فستواجهنا الكثير من الصُّعوبات في استدعائها.

14- يتكون الدماغ البشري من حوالي 60٪ من المادة البيضاء و 40٪ من المادة الرمادية. قد تظن أنّ الدماغ هو مادة رمادية في الغالب، لأنه يبدو بالتأكيد بهذه الطريقة، ولكن في الواقع هناك المزيد من المادة البيضاء في الدماغ. المادة البيضاء هي البنية التحتية للدِّماغ وتشمل محاور عصبية طويلة وطبقة واقية من الدُّهون تسمى المايلين. 

تتكون المادة الرمادية، من ناحيةٍ أخرى، من العصبونات نفسها. لطالما ظنّ العلماء أن المادة البيضاء لا تلعب دورًا فعالًا في الدماغ، لكن الأبحاث الجديدة أظهرت أن هذا غير صحيح وأن المادة البيضاء تؤثِّر بشكل فعّال على كيفية تعلم الدماغ وكيفية اختلال وظيفته.

15- مقل عيونك هي ماثلة لدماغك. على الرغم من أنَّها ليست جزءًا من الدِّماغ، إلاّ أن مقل العيون هي في الواقع امتدادٌ لدماغك. إذا حاول شخص ما إزالة دِماغك (وهو ما آمل أن لا يحدث أبداً)، فإنّ عينيك ستأتيان معه. هذا لأنّ العينين موصولة بالألياف العصبية إلى الفص القذالي، وهو جزء من الدماغ مسؤول عن معلوماتِ الرؤية. إذا كان دماغك جهاز كمبيوتر، فإن عينيك تعملان كالفأرة أو لوحة المفاتيح التي تقوم بإدخال المعلومات مباشرة إلى هذا النظام.

16- عقلك ذكي جداًّ، لكن يمكنه ارتكاب الأخطاء. إنَّ الأدمغة هي أعضاءٌ مُدهشة، ولكن كونها جزءًا من البشر، الذين هم بطبيعتهم خاطئون، فإنَّ العقول بالامتداد عرضة للأخطاءِ أيضًا. بعض الطُّرق الأكثر شيوعًا التي تفشل بها أدمغتنا هي من خلال تفسير المعلومات البصرية بشكلٍ غير دقيق.

17- لا يستغرق الأمر وقتًا طويلاً لفُقدان الوعي. حرمان الدِّماغ من الأكسجين الثمين عن طريق تدفق الدم يستغرق بضع ثوان فقط لفقدان الوعي، الأمر الذي يمكن أن يكون خطيراً للغاية إذا كنت تحاول الخروج من وضع يتم فيه حرمانُك من الأكسجين. في المتوسط​​، يستغرق الأمرُ 10 ثوانٍ فقط بعد فقدان تدفُّق الدم إلى الدماغ.

18- المادة الرمادية ليست رمادية على الإطلاق. لا تدع الاسم يخدعك، فالمادة الرمادية لا تكون رمادية دائمًا، على الأقل ليس أثناء وجودك على قيد الحياة. بينما يتحول الدماغ بعد الموت إلى لون رمادي، ومن هنا يأتي الاسم، بينما أنت على قيد الحياة تكون المادة الرمادية مائلة إلى اللّون الوردي الصحي بسبب كلّ الدم الذي يتدفّق باستمرار.

19- دماغك يسبحُ دائما. الدماغ لا يجلس فقط في جمجمتك!، إنه في الواقع يتحرك في السَّائل الدماغي الشوكي الذي يساعد على حمايته وتخفيفه.

20- في الواقع يمتلك الدِّماغ مساحة سطحية كبيرة. إنَّ دماغك عبارة عن جزء متجعِّد ومرِن للغاية من الجسم، ولكن هذه التجاعيد تخدم غرضًا، ممَّا يسمح للدماغ بإلزام مزيد من المِساحة السطحية في حزمة أصغر وبالتالي توسيع شبكة الخلايا العصبية التي يحتوي عليها. إذا كان من المفترض أن يتمّ تفكيك الدماغ وتسويته، فسوف يغطِّي السطح العادي.

21- في المتوسط​​، تتّصل خلية دِماغية واحدة بنحو 25000 خلية أُخرى. ترتبط كل خلية في دماغك بعددٍ كبير من الخلايا الأخرى، عادة في مكان ما في نطاق 25000. في حين أنّ هناك ما يقرب من 100 مليار خلية في الدماغ، فهذا يعني الكثير من الاتصالات.

22- لا يهم الحجم بالضرورة عندما يتعلَّق الأمر بالأدمغة. حجمُ الدماغ وحده ليس مؤشِّرا على الذكاء، على الرّغم من أن الناس يستخدمون منذُ فترة طويلة حجم الدماغ الأصغر للنساء (الأصغر جسديا) "لإثبات" أنّهم أقلَّ ذكاء. أكثر أهمية هو بنية الدِّماغ، والتي هي متطابقة تقريبا في جميع البشر البالغين الأصحّاء. بحاجة الى دليل؟ إن دماغ آينشتاين، الذي تم الحفاظ عليه، أصغر بكثير من المتوسط.

23- تفقدُ الكثير من الخلايا العصبية كلّ يوم، ولكنّك تكتسب أيضًا المزيد من الخلايا الجديدة. في المتوسّط، يفقد الإنسان البالغ حوالي 100000 خلية عصبية كلّ يوم. لا حاجة للحزن عليها، ولكن. تلد خلايا قرن آمون خلايا جديدة كلّ يوم ممَّا يساعد على تعويض فقدان هذه الخلايا القديمة.

24- تكون العقول أكثر انشغالًا عندما تكون نائمًا. هل تعتقد أنّ عقلك يأخذ استراحة عندما تنام في الليل؟ فكِّر مرة اخرى. تقضي الأدمغة ساعات نومك في مواكبة التدبير المنزلي عن طريق تنظيم وتخزين المعلُومات التي صادفتها طوال اليوم. يكون دماغك مشغولاً للغاية عندما تكون نائماً لدرجة أنه يجب عليه إفراز هرمون يبقيك ثابتًا حتى لا تتفاعل مع أيّ من الأفكار التي يظلّ يمر بها رأسك.

25- ينتج الدماغ طاقة كافية لتشغيل مصباح كهربائي. قد لا تكون صورة فكرة المصباح الكلاسيكي بعيدة جدًا. حتى أثناء النوم، يمكن لدماغك إنتاج طاقة كافية لتشغيل مصباح كهربائي بقوة 25 واط. بالطّبع، إذا سبق لك أن شاهدت The Matrix، فمن المحتمل أنك تعرف بالفعل أنّ جسم الإنسان مصدر طاقة قوي (على الأقل في أفلام الخيال العلمي).

المصدر

اقرأ أيضا:

10 علامات على أن الكون يحاول إخبارك بشيء ما