7 أسباب تجعل النساء يقعن في حب الرجل الخطأ

العُثُور على الحبِّ الحقيقي قد يكون صعبًا بعض الشَّيء عندما يرسم جزءاً منك نوع خاطئ من الرجال طوال الوقت. إذا كنت تتسَاءلين عن السّبب الذي يجعلُك تقعين دائمًا في حبِّ الرجل الخطأ، فأنت لست وحدك.

 النساء يقعن في حب الرجل الخطأ



كثير من الناس يُحاصرُون في العلاقات المنكوبة التي ليس من السَّهل دائما كسرُها. وأحيانًا، لا يكون سبب ذلك دائمًا بسبب الرجل. وإليكم هنا بعض الأسباب لماذا تقع النساء في الرجل الخطأ.

1- أنت تعتقدين أنَّك تستطيعين تغيير رَجُلك

في كثيرٍ من الأحيان، تقعين في حبِّ رجل تظنّين أنّه يُمكنك تغييره. أنت تعتقدين أنه يمكنكِ إصلاح عيوبه وتحسين نقاط ضُعفه. أنت تأملين في تصحيحِ المشاكل التي عانى منها في حياته حتى يصبح "الرجل المكسور" جوهرة لا يمكن لأحدٍ رؤيتها.

من السّذاجة حقًا أن تعتقد أنَّه بإمكانك تغيير شخصٍ أصبح بالغًا بالفعل. ولكي أكون واضحًا، لا يتعلَّق الأمر بتغيير عادات رجلك المزعجة أو حساسيات الموضة أو المراوغات أو العيوب التي تجعله إنسانياً. إنه عن تلك السلوكيات التي تملأك بالقلق والمُعاناة.

على سبيل المثال، شريكك مدمن على المخدّرات ويُصبح عدوانيًا بشدة تحت التأثير.

خلال تلك الأوقات، ترينَه كشخصٍ "في حالة ألم" قد يحتاجُ إلى مزيدٍ من الفهم والحب منك.

تتسامَحين مع ما يفعله لأنّك تعتقدِين أنّك المفتاح لمساعدته في التعامل مع شياطينه الشخصية.

ما قد يحدث هنا هو رفضُك للاعتراف بحقيقة أنَّ هذا الرّجل يؤذيك فقط. ربما كنت تخبرين نفسك أنَّه يمكنك التأثير على سلوكه حتى يتمكَّن من التحسُّن. ومع ذلك، فإن ما يعنيه هذا حقًا، هو أنّ شريكك لا يتوافق مع الأشياء التي تقدّرينها حقًا، مثل كرامتك.

أدركي أنه لن يتغير إلاَّ إذا أراد فعلاً ذلك. إذا كنت تعتقدين أنك وصلت إلى نقطة تقدم في تصحيح طرقه، فلن تدوم. لماذا؟ لأن قيمك الأساسية وإرادته ستكون دائماً في صراع. في النهاية، سوف يؤثر ذلك على علاقتك وقد يؤدِّي إلى استنزافِك عاطفياً وبدنياً وحتى مالياً.

2- ليس لديك أهداف علاقةٍ نهائية ومعايير عالية.

منذ أن نمّيتِ مفهوم الحب الرومانسي، لقد شكَّلت معايير لما تريدينه من العلاقة.

ولكن لماذا تستمرين بالوُقُوع في حبّ الرجل الخطأ حتى مع معاييرك؟ قد تكونُ الإجابة بسيطة للغاية: لم تقومي بإعداد أهدافٍ نهائية للعلاقة. نظرًا لأنّك لا تتمتعين بمعايير عالية، ينتهي بك الأمر في علاقة غير مُرضية.

لا يضع مُعظم الأشخاص معايير عالية بشكلٍ عام عندما يتعلّق الأمر باختيار شريك رومانسي. في المُقابل، إذا قمت بتعيين أهداف علاقتك عالية جدًا، فقد لا تتمكّنين من مقابلة الشخص الذي تريدين قضاء بقية حياتك معه.

على سبيل المثال …

على سبيل المثال، تريدين الزواج وإنجاب ثلاثة أطفال، بالنّسبة هذا هو المعيار المثالي. لكنّك تقعين في حبِّ رجل يعلن أنّه لا يريد أبداً الأطفال.

لأنك تحبينه، فإنّك تختارين أن تكوني مرنة وأن تتخلي عن أحلامِك من أجل شريكك.
لكن، عاجلاً أم آجلاً، تجدين نفسك تواجهين صُعُوبة في التخلُّص من الشعور بأنّك تتمنين أن يكون لديك أطفال.

هذا الصراع سوف يثير مشاعر أخرى مثل الاستياء والغضب والحزن وحتى الاكتئاب. قد يؤلمك إدراك أنك وقعت في حب الرجل الخطأ. قد تكون الحقيقة أنك وقعت في حبّ الرجل الخطأ لأنك لم تضعي المعايير المناسبة لنفسك.

لا يجب أن تكون أهداف علاقتك الرومانسية مثالية. ولكن يجب أن تعرفي ما يحق لك. أنت تستحقّين أن تجدي رجلا يحترم ويهتم بنفس الأشياء التي تقدرينها.

اقرأ أيضا:

10 علامات تدلّ على أنك مستعد للزواج

3- أنت خائفة من أن تبقي وحيدة طول عمرك

أنت خائفَة من وصفِك بأنّك "عزباء" لبقية حياتك. لذلك، عندما يعبر شخص ما عن نيّته لك، حتى إذا كنت لا تشعرين بميلِه، فإنك توافقين على أن تكوني على علاقة معه حتى لا تكوني وحدك.

تقنيًا، أنتِ في شراكة، ولكن نظرًا لعدم وجود أي شرارة بينكُما، فإنَّ الأشياء التي تقومان بها معًا لن تثيرك أو تحفِّزك. أنت أيضًا لا تتحسّنين كشخص في هذا النوع من العلاقات.

قد يساعدك التغيير في المنظور والشعور الذاتي على تجنُّب الوقوع في الرجل الخطأ. إذا كنت تقدِّرين كيف يمكن أن تكون حياة واحدة أمرًا رائعًا، فلن يكون لديك أي خوف من أن تكوني وحيدةً كلّما تقدمت في العمر.

كونك وحيدة يُمكن أن يكون رائعاً الواقع. لديك حرية قضاء عُطلة نهاية الأسبوع في مكان ما تريدنه، والذهاب في مغامراتٍ دون القلق من رأي شخص آخر. كونك وحيدة يعطيك فرصةً لتجدي نفسك وتفهمي أنه لا يوجد شيء خطأ معك. يمكنك أن تدركي أنك لست في منافسة مع أي شخص للزواج على الفور.

افهم أن الشخص الوحيد الذي يستطيع أن يجعلك سعيدا حقا وراضيةً عن حياتك هو نفسك. في حين أن هذا قد يبدو مبتذلا، إلا أنه في الواقع أكثر منطقية خاصة إذا كنت تعتقدين بأنّ كونك في علاقة مع الشخص الخطأ أفضل من أن تكوني وحيدة.

4- لديك نقص في احترام الذات والثقة بالنفس

هناك الكثير من الأشخاص لديهم قضايا احترام الذات، لذا فهي مُشكلة ليسَت فريدة بالنِّسبة لك. الكثير من الناس يعانون من عدم الأمان وقد يعتقدون أنَّهم لا يستحقون أن يكونوا على علاقةٍ مع شخص عظيم أو يناسب كل نقطة في قائمهم.

قد تعتقدين أنه من الطبيعة البشرية أن تغيِّري نفسك قليلاً. لكن الحقيقة هي أنَّ هذا ينطبق فقط إذا لم يكن لديك إحساس قوي بمن أنت. عندما تكون لديك ثقة قليلة بالنَّفس، من السَّهل أن تقعي في الرجل الخطأ.

قد ينتهي بك الأمر مع شخصٍ لا يعاملك بشكل جيِّد، أو لن يغمرك بالحب والدعم الذي تستحقينه. بالإضافة إلى ذلك، قد لا يلبّي احتياجاتك.

إذا كنت امرأة واثقة، ستُلاحظين كل الأعلام الحمراء من هذا الرجل. بدلاً من ذلك، ستشعرين بسُهولة أن هذا الشخص قد يكون مضيعة للوقت.

5- تسمحِين لغيرك بالضَّغط والتأثير على علاقاتك

هل تسمحين للآخرين أن يكون لهم رأيٌ في علاقاتك؟ في بعضِ الأحيان، قد يكون البحث عن رأي الآخرين عن رجُلك مفيدًا. في أوقات أخرى، يُمكن أن يكون مدمِّرا. قد يضع ضغوطًا غير ضرورية عليك لأنّك تقدّرين ثقة صديقتك ورأيها أكثر مما تشعرين به حقًا.

إذا واصلت الوقوع في الرجال الخطأ، فربما لأنّك تستمعين إلى الآخرين أكثر من الاستماعِ إلى نفسك. في حين أنَّه من الرائع أن يكون لديك أصدقاء يمكنك الاعتماد عليهِم عندما تحتاجين إلى نصيحة حول الحب، فإنَّك في نهاية المطاف أنت الشخص الوحيد المسؤول عن مصيرك.

6- لديك مشاكلُك الخاصّة

إذا لاحظت وجود نمطٍ من السُّلوكيات المشابهة، فربّما يكون ذلك انعكاسًا لقضايا عميقة تحتاجينها للعمل عليها مع نفسك. قد ترفُضين دون وعيٍ أفضل الرجال واختيار الرجل الخطأ بسبب هذه القضايا النَّفسية.

وهذا هو السَّبب في أنها فرصة رائعة لك لتكوني وحيدة لبعض الوقت، لأنَّك تحتاجين إلى هذا الوقت لحلِّ هذه الأمور الشَّخصية. ما لم تتعاملي مع هذا وتهتمّي بتحسين نفسك، فأنت ملزمة بأن ترتكبي نفس الأخطاء وستظلّين تسقطين في الرَّجل الخطأ.

خواطر نهائية عن أسباب وقوع المرأة في الرجال الخطأ

عندما لا ترغبِين في الوقوع في الرجل الخطأ، خذي وقتًا لتحديد ما تريدينه حقًا من شريكك. قرِّر ما تبحثين عنه في العلاقة التي ستبنِيها معه. يمكنك القيام بذلك فقط إذا كنت تقضين بعض الوقت في الاستمتاعِ بحياتك كشخص مستقلّ قبل الدخول في علاقة أخرى.

حدِّدي أنّك حقًا يمكن أن تكوني سعيدة بشكلٍّ مستقل. هذا سوف يعطيك شعورا أكثر صحة وأكثر إيجابية حول من أنت. ثم كلّ شيء آخر، بما في ذلك نوع الحب الذي تجذبينه، سوف يقع في المكان المناسب. عندما تعرفين ما تريدينَه حقًا، فإنّك لن ترتكِبي خطأ الوقوع في الرجل الخطأ بعد الآن.

اقرأ أيضا:

كيف تعثر على الحب الحقيقي باستخدام قانون الجذب

المصدر