هل تشعر بالانكسار؟ إليك 10 أشياء يمكنك القيام بها لتحيا مرّة أخرى

هل تشعر بالانكسار؟ يقولون أن الجروح تلتئم مع مرور الوقت. ومع ذلك، الانتظار مؤلم.

10 أشياء يمكنك القيام بها لتحيا مرّة مرة أخرى

لا يمكنك البقاء مكتئباً. يجبُ أن تتحرّك على الرّغم من أنّك تشعر أنّ الحياة تسحبُك أسفل باستمرار. ما تحتاجه هو نصيحة لدفعك من خندقك.

ماذا يحدث لجسمك عندما تشعر بالانكسار.

إذا كنت تعتقد أنّ الشعور بالانكسار هو طفولي، فكِّر مرّة أخرى. يقول الخبراء:

يبدأ الجهاز العصبي المتعاطف أو الاستجابة للخطر لأنّ قلبك يتوقف. وذلك لأنّه يطلق مجموعة من المواد الكيميائية التي تجمِّده، ممّا يجعله غير قادر على الضخّ.. نتائج الموت في الحالات القُصوى.

عواقب الانكسار.

أولاً وقبل كلِّ شيء، الانكسار مثل أن يتمّ لكمُك في الأمعاء. وفقاً للخبراء، جسمك يخبرك بأنّ كلاهما يسبب الألم.

والجزء الذي يتفاعل من الدِّماغ هو نفس الجزء الذي يستجيب عندما تعاني من الأذى الجسدي.

بعد ذلك، تواجه تقلُّبات الوزن غير الصحي. يمكنك أن تصبح إما بديناً أو نحيلاً جدًّا. بعض الناس ينعطفون نحو الطعام باعتباره الهاء، في حين أنّ البعض الآخر يتجنّب تناول الطعام تمامًا.

الانكسار يؤدِّي إلى الضّغط النّفسي. الدِّماغ يطلق الكورتيزول، هرمون التوتُّر. وتشعر بالضّغط العاطفي لأنه يضخّ الدم لعضلاتك بشكلٍ مفرط.

ويشير الخبراء إلى أنّ الاكتئاب ينشِّط نفس مناطق الدِّماغ عند الانقطاع عن الهيروين.

وعلاوةً على ذلك، سوف تبدأ في استطلاع هويتك. الاكتئاب يجعلك تفقد الثقة بالنفس. 

وأخيرًا، قد ترغب في أن تبقى وحيداً لبعض الوقت. ومع ذلك، هذا يزيد من مستويات الكورتيزول. تحتاج إلى رفع مستويات الدُّوبامين الخاص بك بدلاً من ذلك. للقيام بذلك، أخرُج وتعرف على بعض الأصدقاء.

علامات الانكسار.

الحزن السّاحق، والأمراض، والإجهاد، وضعف أداء العمل كلُّها تشير إلى الانكسار. فهم هذه الأعراض سوف يُساعدك على العثور على الموارد للمضي قدمًا.

1- ألم جسدي.

أولاً وقبل كلّ شيء، ألم في العظام، القضايا الهضمية والشُّعور العام بالمرض هي علاماتٌ على الاكتئاب. شعور الانكسار يضع جسمك تحت الضّغط. وبذلك تنتج هرمونات التوتر واستجابة للخطر. وفقًا لخبراء مثل "ريتا الفروس":فإنّ كميات عالية من الكورتيزول يمكنها أن تضرّ جهازك المناعي. وتظهرُ الفيروسات والمرض بسبب هذا الهرمون.

2- انخفاض المناعة.

قد تشعر بألمٍ جسدي حقيقي عندما تشعر بالانكسار. ألمُك العاطفي يظهر نفسه جسديًا. قد تشعر بأوجاعٍ أكثر ممّا تفعل عادة بسبب التوتُّر.

3- القلق.

لا توجد حلولٌ في الأفق لمشاكلك، لذلك تشعر كما لو أنّك في نهاية الحبل الخاص بك.

قد تواجه زيادة في معدّل ضربات القلب، تزعزع، وضيق التنفس. استشر الطبيب إذا تداخلت هذه المشاعر مع حياتك اليومية.

4- الرّهافة.

هل أنت غير قادرٍ على النّوم؟ قد تعاني من الأرق لأنك تشعر بالانكسار. الأفكار التي لا يمكن وقفها، إلى جانب القلق، يمكنها أن تُسبب عدم القدرة على النّوم.

قد ترغب في رؤية الطبيب إذا كنت تعاني من عدم القدرة على النّوم على مدى فترة طويلة.

اقرأ أيضا:

8 أنواع من الناس أنت بحاجة حقا إلى التخلص منهم قبل فوات الأوان


10 طرقٍ للعودة إلى المسار الصّحيح عندما تشعر بالانكسار.

من المهمّ عدم السّماح للظروف أن تطغى عليك. وإليك هنا كيف يمكنك أن تنهض بسرعة مرة أخرى بعد الشعور بالانكسار:

1- ممارسه الرياضة.

أولاً وقبل كلّ شيء، والناس يأخذون الاكتئاب كذريعة للانغماس. زيادة الوزن تأتي بسبب راحة الأكل. ابدء روتين لتمرينك الرياضي عندما تشعر بالقهر، بدلاً من اكتساب الوزن دون داع.

تغيير البيئة الخاصة بك

وبعد ذلك، إذا كان مكان يذكرك الحوادث محرجا،

2- غيِّر بيئتك. 

وبعد ذلك، إذا كان هناك مكانٌ ما يذكِّرك بحوادث محرجة، غيِّر بيئتك. يبدأ الشفاء عند تغييرِ محيطك.

3- قم بإجراء تغييراتٍ إيجابية.

بعد ذلك، قم بإجراء تغييراتٍ في حياتك.

يمكن لاختصاصي العلاج أن يُعطيك منظورا جديداً على وضعِك الخاص. قم بزيارته بحيث يمكنك تحويله إلى فرصة للُّمو.

إجراء تعديلات بسيطة على حياتك من شأنها أن تدفعك نحو النّجاح.

تعلّم لغة أخرى سوف يُحول نماذجك. تبنِّي لغة لديها هياكل مختلفة سيفتح لك إمكانياتٍ جديدة. سوف تبتهج.

4- توسيع دائرتك الاجتماعية.

عندما تشعر بالانكسار، تحتاج أشخاصاً يمكنهم إدخال الإيجابية في حياتك. توقف عن الاختلاك بالأشخاص السّامين بحيث يمكنك الشفاء.

تحتاج إلى التجمُّع حول الأشخاص الذين سيساعدونك على الخروج من خندقك.

5- غيِّر مظهرك.

علاوةً على ذلك، غيِّر بالطّريقة التي تبدو ضرورية لغرس موقفٍ متفائل. 

وبالأحرى هي وسيلة لتحديث عقلك. ستقوم بتغيير مظهرك بحيث يمكنك الحصول على منظورٍ جديد حول الحياة، وليس لتبدو مثل الآخرين.

6- تخلّص من الأشياء التي لا تعمل.

الحياة قد لا تسير بالطّريقة التي تريدها لأنّ كاهلك مُثقل بالأمتعة العاطفية. تخلّص من العناصر التي لا تعملُ في حياتك من أجل نفسك، وتشمل العلاقات السّامة وبيئة عمل غير مناسبة.

7- دعها ترحل.!

من ناحيةٍ أُخرى، يرفضُ الناس التخلِّي عن الشُّكوك السَّابقة لأنّهم يشعرون بالاستياء. إن التمسُّك بعنادٍ بالحوادث المؤلمة في الماضي ليس مفيدًا.

شكِّل عقلك لترك الماضي السّيء بحيث يمكنك التحرُّك في حياتك. تذكّر أنّك لا تفعل ذلك من أجل الآخرين، ولكن لنفسك.

8- ابقَ بصحة جيدة.

تحتاج إلى وقتٍ للتّعافي.. فالمرض العاطفي مثل الانفلونزا. عطلة طويلة، والانخراط في هواياتٍ جديدة و توسيع دائرةتك الاجتماعية سوف يُساعدك على علاج ذلك.

تذكر أن تتناول الطعام الصحي كذلك. بحيث يكون طعام منتظم من الفواكه ومنتجات الألبان والخضروات.

9- نظِّم أموالك.

تنشأ المشاكل عندما تنحرفُ أموالك. سيطِر على نفقاتك حتى تتمكّن من التحكُّم في حياتك. أن تعيش في حدود مواردك المالية سيحررك من المخاوف.

10- قيِّم المجاملات.

كثيرٌ من النّاس يعتقدون أنّه من التبجُّح قبول مجاملة.. الجميع يحتاج إلى سماع كلمات الاحترام من وقتٍ لآخر. ستجعلُ شعورك أفضل في أوقاتِ الضِّيق.

الاكتئاب غير دائِم. مع بعض الجُهد وبعض التغييرات في نمط الحياة، يمكنك تخطّي شعور الانكسار.

المصدر: هنــا