6 علامات تدل على أنك من ذوي الذّكاء العاطفي العالي - حتى ولو لم تشعر بذلك

الذكاء العاطفي (ويُسمّى أيضا EQ وEI ) يمكن أيضا أن يكون عاملاً هامًّا في نجاحك. فالذّكاء العاطفي يتنبأ بقُدرة الناس على تنظيم أنفسهم، وإدارة الآخرين، وتحقيق النّجاح. وتبيِّن البحوث وجود صِلة بين الذّكاء العاطفي والنّجاح الوظيفي.

6 علامات تدل على أنك من ذوي الذّكاء العاطفي العالي

لا يولد الجميع به، ولكن على عكس الذكاء، يمكن الحصول على الذّكاء العاطفي وتحسينه بالمُمارسة. لذلك، كيف يمكننا أن نقول ما إذا كان شخص يملكه أم لا؟ إليك هنا 6 علامات للأشخاص ذوي الذّكاء العاطفي العالي.

1- أنت تقول 'آسف' عندما تُخطئ.

آسف

نعم، ونحن نعلم جميعًا مخاطرَ قول "آسف" كثيرًا. بعد فترةٍ، الكلمة تَفقد معناها.

الناس الذين يملكون الذّكاء العاطفي العالي لا يستثمرون وقتًا ثمينًا في محاولة لإثبات أنهم على حق عندما يدركون أنّهم على خطأ. بدلاً من البحث عن الأعذار، فإنهم يقدِّمون اعتذارا صادقا بسيطا يتيح لهم العودة بسرعةٍ إلى المسار الصحيح.

يبدو شيئا من هذا القبيل: "أنا آسف" لقد اخترتُ بعض الكلمات السيئة التي بدا وكأنني كنت أهاجمُك. هذا ليس ما قصدته. هل يمكنني إعادة المحاولة؟ "، وهذا علامة مؤكّدة من الذكاء العاطفي.

2- لا تتهرّب من سماع الحقيقة أبداً.

6 علامات تدل على أنك من ذوي الذّكاء العاطفي العالي

الذَّكاء العاطِفي يتطلّب الاعتراف بمشاعر الآخرين، ولكن هذا الوعي الآخر لا يعني تجنُّب الحديث عن الحقيقة أو استخدام الحيل لمحاولة تخفيف ضربة ردود الفعل الصّعبة.
والأشخاص الذين لديهم ذكاء عاطفي يعرفون مدى أهمية سماع الرّسائل الصّعبة. 

3- أنت مُستمعٌ جيد.

6 علامات تدل على أنك من ذوي الذّكاء العاطفي العالي

يتطلّب الاستماع الجيد بِنْيَة استماع متطوِّرة تفصِل الحقائق عن التّفسيرات ورُدود الفعل والغَايات.

الأشخاص الذين لديهم ذكاءٌ عاطفي يمكنهم تعيين المَشاعر التي أغلقت قدرتها على الاستماع. لديك القدرة على إخراج نفسك من تلك المشاعر بحيث يمكنك أن تبقى مفتوحًا وقادرًا على سماع ما يقال حقًّا.


اقرأ أيضا:

09 أشياء لا يغعلها الأشخاص ذوي الذكاء العاطفي العالي EQ



4- أنت مُنفتح.

المستوى العالي من الوعي الذّاتي يتيحُ للأشخاص الأذكياء عاطفيا الاستماع إلى الوضع دون رد فعل أو الحكم المسبق على الآخر. هم لا يرفُضون الأفكار تلقائيا لأنّهم مختلفون عن أفكارهم.

هذا يجعلهم شعبيين بحيث يقصدهم الناس عندما تكُون هناك مشكلة، قضية، تحدّي أو مجرد حاجة لأذُنٍ متعاطفة.
أنت لا تدردشُ طوال اليوم، أو تتحمّل الشّخصيات السلبية، ولكن لديك موهبة لمساعدة الناس بسرعة في جعل الأمور صحيحة.

5- أنت لست مجرّد شخصٍ سعيد

6 علامات تدل على أنك من ذوي الذّكاء العاطفي العالي

هناك الكثير من المعلُومات الخاطِئة حول الذّكاء العاطفي. وكما يكتب الدكتور جون ماير لمجلة علم النفس اليوم، "... الذّكاء العاطفي ليس قبولاً، ليس تفاؤُلاً، ليس سعادة، ليس هدوءًا، و ليس دافعًا".

إنّه ببساطة كونُك قادراً على إدارة نفسك و مشاعرالآخرين.

6- تتعاملُ مع النقد دون إنكار أو إلقاء اللّوم أو الأعذار أو القلق.

6 علامات تدل على أنك من ذوي الذّكاء العاطفي العالي

ليس كلّ من لديه ذكاءٌ عاطفي عالي يتفاعلُ مع الانتقادات بنفسِ الطريقة. بعض الناس يتعاملون معها بشكلٍ أكثر تعاطفا، ويتساءلون على الفور "لماذا هذا الشخص ينتقدني فقط؟" وهم يسعون إلى فهم "ماذا يعني هذا النقد لعلاقة عملنا مستقبلاً ؟"

وآخرون يتعاملون مع النقد أشبه بعملية مُهندس يتطلّع إلى السّبب الأصلي في عيب المنتج، فكرتهم الأولى هي "أنا بحاجة لمعرفة بالضبط ما حدث خطأ". إذا كنت ترغب في اكتشاف نمط شخصيتك في التعامل مع النقد، يمكنك أن تأخُذ هذه المُسابقة الحرّة، "كيف تتفاعلون مع النقد البناء؟"

بغضِّ النظر عن طبيعة ردِّ فعلهم بالضبط، الأشخاص ذوي الذّكاء العاطفي العالي لا ينكرُون ذلك، لا يلقون باللّوم على الآخرين، لا يصنعون الأعذار أو يذوبون في القلق.

إذا كنت قد سمعت من قبل أشخاصاً يقولون: "هذه القاعدة لا تنطبق علي" أو "أدائي كان على ما يرام" (بينما لم يكن كذلك)، فقد شاهدت الإنكار بحد ذاته. هؤلاء هم دفاعيون جدًّا أو أنّ نفسيتهم هشّة جدًّا، إنّهم ببساطة ليسوا على استعداد لردود الفعل. في الواقع، يقولون: "لا توجد مشكلة. كان أدائي على ما يرام تماما. إذا لم تعجلك النتائج، هذه مشكلة في حكمك، وليس في أدائي. "


هناك العديد من المؤشِّرات على أنّ شخصاً ما لديه ذكاءٌ عاطِفي عالي. ولكن هذه العلامات هي اختباراتٌ سريعة يمكنك أن تشهدها كلّ يومٍ في العمل. وسوف تساعدك بسرعة على تقييم ما إذا كان لديك مستويات عالية من الذّكاء العاطفي.

المصادر: businessinsider forbes