هل لديك حلم ؟ .. إليك 7 خطوات قاتلة لتحقيق حلمك

هل يمكن تقسيم الإنجاز إلى خطوات؟ فهو ليس دائماً سهلٌ و نظيف، ولكن أولئك الذين يحقِّقون أشياء عظيمة يمرّون عادةً بالكثير من خلال العملية نفسها، مع العديد من العناصر المُدرجة أدناه كجزءٍ من تلك العملية. لذلك إذا كنت تكافح للإنجاز، أُنظر من خلال ما يلي. ابدأ بتطبِيقها، وسوف تكون على الطَّريق لتحقيق حُلمك.

خطوات قاتلة لتحقيق حلمك

الخطوة 1: أُحلم.

كلّ شيءٍ يبدأ في القلب والعقل. بدأ كل إنجاز عظيم بدأَ في ذهنِ شخصٍ واحد. لقد تجرّؤوا على الحُلم، للاعتقاد بأنّ ذلك مُمكن. خُذ بعض الوقت للسّماح لنفسك أن تسأل "ماذا لو؟" فكِّر بجد. لا تدع التفكير السلبي يثبِّطك. تريد أن تكون "حالم". أعطِ لنفسِك الاحتمالات. إذا كان لديك حلم ينمُو ببُرود، أعِد إشعال حلمك! أنفُخ النيران. الحياة قصيرة جدا للسّماح لها بالرحيل هكذا.

الخطوة 2: صدّقه (الحلم).

نعم، يجب أن يكون حلُمك كبيرا. يجب أن يكون شيئا يبدو أنه يتجاوز قُدراتك. ولكن يجب أيضًا أن يَكون قابلاً للتصديق. يجب أن تكون قادرًا على القول أنه إذا حدثت أشياءُ معينة، إذا قدّم الآخرون المُساعدة، إذا كنت تعمل بجدٍّ بما فيه الكفاية، على الرغم من أنّه حلم كبير، فإنه لا يزال من المُمكن القيام به. 

مثال جيد: يمكن للشّخص الذي ليس لديه تعليمٌ جامعي أن يحلُم بأنه سيبني شركة تبلغ قيمتها 50 مليون دولار سنويا. هذا كبير، ولكن يمكن تصديقُه. مثال سيء: أنّ امرأة تبلغ من العمر 90 عامًا مع التهاب المفاصل سستركُض يوما في ماراثون في أقلّ من ثلاث ساعات. انه كبير حقًّا، ولكنه أيضًا مستحيل.

الخطوة 3: انظر إليه.

إن المتفوِّقين العُظماء لديهم عادة. إنّهم "يرون" الأشياء. إنّهم يتصوّرون أنفُسهم يتجوَّلُون في مكتب الرئيس التنفيذي خاصتهم في مقرِّ الشّركة الجديد الذي تبلغ قيمتُه 25 مليون دولار، يفعلون ذلك حتّى ولو أنّهم يجلسُون على كرسي قابلٍ للطي في المرآب.

عُظماء الرّمي الحرّ في الدوري الأميركي للمحترفين NBA يتصوّرون الكرة تَمرُّ عبر السلّة. 

لاعبِي الغُولف PGA يتصوّرون الكرة تذهبُ مُباشرة إلى أسفلِ الحُفرة. المتحدِّثين من الطِّراز العالَمي يتصوّرون أنفُسهم يتحدثون بحيَويَة وعاطِفة. كلّ هذا يحضِّر العقل للسّيطرة على الجِسم لتنفيذ الحلم.

الخُطوة 4: قُلْهُ.

هناك سببٌ في أنّ العديد من الأحلام لا تذهبُ أبدًا إلى أيّ مكان لأن الحالِم يُبقي كلَّ شيء لنفسه. إنّه حلم هادئ يعيشُ فقط داخل عقلِه.

الشّخص الذي يُريد تحقيق حلُمه يجب أن يقول هذا الحُلم لكثيرٍ من الناس لكن بدون مُبالغة. أحد الأسباب: كما نقُول باستمرار، سنبدأ في الاعتقاد بالحلم أكثر وأكثر. إذا كنا نتحدَّث عن ذلك فيجب أن يكون ممكنًا. سببٌ آخر: إنه يحمِّلنا المسؤولية. عندما نُخبر الآخرين، فإنه يحفِّزنا على القيام بذلك فعلاً حتى لا نبدو حمقَى.

الخطوة 5: خطِّط له.

كلّ حلُم يجب أن يَأخذ شكلَ خطّةٍ. يبدو أنّ القول القديم "أحصُل على ما كُنت تخطِّط له" صحيحٌ جدًّا. تحتاجُ إلى الجلوس، على أساسٍ منتظم، وتُخطِّط استراتيجيتَك الخاصّة لتحقيق الحلُم. فكِّر في كلِّ التفاصيل. أكسِر الخطّة بأكملِها إلى أجزاءٍ صغيرة، أجزاءٍ قابلة للتّطبيق. ثم قم بتعيين إطار زمني لإنجاز كلِّ مهمّة على "خطة الحلم".

الخطوة 6: اعمل عليه.

للأسف فإنّ النّجاح عادةً ما يكون أصعب الأعمال. في حين أن بقية العالم يجلسون على آرائكهم يراقبون عرض في جزيرة جيليغان، المُنجزُون يعملون على أهدافهم لتحقيق أحلامهم.

لدي معادلة أعمل بها: المهام القصيرة الأجل، مضروبة في الوقت، تساوي إنجازاتك على المدَى الطويل. إذا كنت تعمل على ذلك كلَّ يوم، في نهاية المَطاف ستُحقّق حلمك. 

الخطوة 7: استمتِع به.

عندما تصلُ إلى هدفك وتعيش حلُمك، تأكََّد من الاستمتاعِ به. في الواقِع، استمتِع بالرِّحلة، أيضاً. امنَح لنفسك بعض المكافآت على طُول الطريق. امنَح لنفسك مكافأة كبيرة عند الوصول إلى هُناك. ساعِد الآخرين على الاستمتَاع به. كن كريماً وسخيًّا. استخدِم حلُمك لتحسِين الآخرين. ثم عُد إلى رقم 1 أعلاه. واحلُم أكبر قليلاً هذه المرة!


المصدر: 7 Steps to Achieve Your Dream