10 نصائح تساعدك في تحقيق أي شيء تريده في الحياة

إطلاق المشاريع الجديدة ليسَ سهلاً. عليكَ للتخلِّي عن وسائل الراحة من راتبٍ مستقر للخوض في المجهول، إلى هاوية لا يمكن التنبؤ بها.

10 نصائح تساعدك في تحقيق أي شيء تريده في الحياة

وهناك الكثير من الأشياء تمنعُنا من عمل القفزة، أشياء مثل الخوف وانعدام الأمْن. و شيء واحد قبل كلِّ شيء: الدَّافع.

تقول "إنغا ستاسيوليونيت"، سيدة أعمال ورياضية أولَمبية وقاذفة للرُّمح، نافست في دورة الألعاب الاولمبية في بكين خلال 20 عاما من حياتها المهنية: عندما نظرت إلى الوراء في أيامي كرياضية، فهمتُ ما كان مختلفًا.

تذكرت ما جعلني أدفع نفسي حتى عندما لم أكن أريد ذلك. كان الفرق، كرياضية، كان لي أيامٌ منظَّمة ومدرِّب يقدم التّقرير. هيكل يبقينا مركَّزين ومدرب يُحافظ على دفعنا وتحدِّينا.

1- التركيز على الالتزام، وليس على الحافز.

ما مدى التزامِك بهدفك؟ ما مدى أهمية ذلك بالنسبة لك، وما مدَى استعدادِك للتضحية من أجل تحقيق ذلك؟ إذا وجدت نفسك ملتزماً تمامًا، سيتبعُك الدّافع.

2- ابحث عن المعرفة، وليس عن النتائج.

إذا كنت تركِّز على إثارة الاكتشاف، والتحسُّن، الاستطلاع والتّجريب، دافعك الخاص سيزوِّدك بالوقود. إذا كنت تركِّز فقط على النتائج، دافعك الخاص سيكون مثل الطقس، وسيموت في الدقيقة التي تضرب فيها عاصفة. وبالتالي فإنّ المفتاح هو التركيز على الرِّحلة، وليس مكان الوُصول. حافظ على التفكير في ما تتعلَّمه على طُول الطريق وما يمكنُك تحسينه.

3- اجعل الرِّحلة مُمتعة.

10 نصائح تساعدك في تحقيق أي شيء تريده في الحياة

إنّها لعبة رهيبة! في الدقيقة التي تجعلها فيها جدّية، ستبدأ في حمل وزن عاطِفي ثقيل وستفقد المنظُور وتُصبح عالقاً مرَّة أخرى.

4- تخلَّص من رُكود الأفكار.

الأفكار تؤثر على المَشاعر والمشاعر تحدِّد كيفية عرض عمَلك. لديك الكثير من الأفكار في رأسك، وعليكَ دائما اختيار تلك التي ستركز عليها: تلك التي سوف تجعلك عالقاً عاطفيا (المخاوف والشُّكوك) أو تلك التي ستُحرِّكك إلى الأمام (الإثارة، التجريب، محاولة أشياء جديدة، الخروج من منطقة الراحة الخاصّة بك).

5- استخدم مخيِّلتك.

الخطوة التالية بعد التخلُّص من الأفكار السِّلبية هو استخدام خيالِك. عندما تسير الأمور على ما يُرام، سكون مليئاً بالطاقة الإيجابية، وعندما تواجه صعوباتٍ، تحتاج إلى أن تكون أكثر نشاطًا.

لذلك أعِد تسمية وضعِك الخاص. إذا واصلت تكرار "أكره عملي"، خمِّن أي مشاعر ستُثيرها تلك الكلمات ؟ انها مسألة خيال! يمكنك دائما العثُور على شيء لتتعلمه حتى من أسوأ مدرِّب في العالم في أكثر وظيفة مملَّ. لديّ تمرينٌ عظيم لك: فقط لمدة ثلاثة أيام، فكِّر وقل أشياء إيجابية فقط. انظر ما يحدث.

اقرأ أيضا:

60 خطوة بسيطة لتحسين حياتك في الأيام الـ 100 المقبلة


6- توقّف عن كونك لطيفاً مع نفسك.

10 نصائح تساعدك في تحقيق أي شيء تريده في الحياة

الدافع يعني العمل والعمل يجلبُ النتائج. في بعض الأحيان تفشل إجراءاتك الخاصة لتحقيقِ النتائج التي تريدُها. لذلك تفضل أن تكون لطيفاً مع نفسك وعدم وضع نفسك في وضعٍ صعب. أنت تنتظر التوقيت المثالي، للحصول على فُُرصة، بينما تدفع نفسك إلى الركود وأحيانا إلى الاكتئاب. أخرُج من هناك، تحدّى نفسك، افعل شيئًا تريد أن تفعلَه حتى لو كنت خائفاً.

7- تخلَّص من الإلهاءات.

أشياء لا معنَى لها وانحرافات ستكون دائماً في طريقِك، وخاصّة تلك الأشياء السَّهلة والمُعتادة التي تفضِّلُها بدلاً من التركيز على مشاريع جديدة صَعبة وذات مغزَى. تعلَّم التركيز على ما هو أكثر أهمية. أكتُب قائمة لمُهدرات الوقت واكبَح نفسك لعدم القيام بها.

8- لا تعتمد على الآخرين.

يجب أن لا تتوقَّع أبدا من الآخرين أن يفعلوا ذلك لك، ولا حتى شريك حياتك، صديق أو رئيس. إنّهم جميعا مشغولون مع احتياجاتهم الخاصّة. لا أحد سيجعلُك سعيدا أو يقوم بتحقيق أهدافك الخاصة. كلّ شيء عليك.

9- خطِّط.

خطِّط

تعرَّف إلى خطواتِك الثلاث المُقبلة. أنت لا تحتاج إلى المزيد. املء التقويم الأسبوعي الخاص بك، مشيرا إلى متى ستفعلُ هذا وكيف. متى-ماذا-كيف- هي مهمّة للجَدولة. راجع كيف تذهب كلَّ يوم بما تعلّمته وعدِّل ما يمكنه أن يُحسّنك.

10- قُم بحماية نفسك من الإرهاق.

إنّه من السهل أن تُحرق عندما كنت متحمِّسا جدًّا. لاحظ نفسك للتعرُّف على أي علامات للتّعب وخُذ وقتًا للرّاحة. جسمك وعقلُك يستريحان عند جدولة وقت الاسترخاء والمُتعة في التقويم الأسبوعي الخاص بك. قم بمهام متنوِّعة، وحافظ على التحوُّل بين شيء مبدع ومنطقي، شيء مادي وهادئ، اعمل وحدَك ومع فريق. بدٍّل المواقع. تأمَّل، أو فقط خُذ نفسا عميقا، أَغمض عينيك، أو ركِّز على شيء واحد لمدة خمسِ دقائق.

كنت تفتقر إلى التحفيز ليس دائماً لأنك كسولٌ أو ليسَ لديك هدف. حتى أغنى رجال الأعمال أو الرياضيين الأكثر إنجازا يضيعُون في بعضِ الأحيان. ما يجعلُهم متحمِّسين هو الفضول حول مدى أفضل أو أسرَع ما يمكنهم الحصول عليه. إذاً قبل كلِّ شيء، كُن فضولياً، وهذا سوف يقودك إلى أهدافك والنّجاح.