هافنغتون بوست: 12 شيئاً لا تُخبري أصدقائك بها حول علاقتك العاطفية

نحن جميعا مُذنبون لإفشاء أسرارنا حول ما يحدث في علاقاتنا،ولكن لا يجب أن نقول لهم كل التفاصيل. فهناك بعضُ الجوانِب التي يجب أن تبقى في طي الكتمان .. لماذا ،لأن سرد جميع تفاصيل علاقاتنا يعرِّضنا لمشاكل مع شركائنا وأزواجنا ،فإن كنتِ تعيشين لحظات سعادة، فلا تشيعي تفاصيلها بين الناس.

12 شيئاً لا تُخبري أصدقائك بها حول علاقتك العاطفية

و سنَعرضُ لكم 12 سرًّا يخص علاقتك العاطفية، لا تخبري أحداً من أصدقائك أو الناس بها..

1- تفاصيل شجاركما الأخير

شجاراتكما ليست للاستهلاك العام. تقول الدكتورة جيلدا كارل، مؤلفة كتاب "Don't Lie on Your Back for a Guy Who Doesn't Have Yours": "إذا أخبرت الآخرين عن شجاركما الأخير، فسيساعدونك هُم، بدلاً من شريكك، على حل المشكلة. وهكذا لن تمتلكا، أنت وشريكك، المعرفة اللازمة للتعامل مع المشكلة الكبيرة القادمة".

بالإضافة لذلك، فقد يتخذ أصدقاؤك موقفاً مضاداً تجاه شريكك. إذا لم يسمعوا إلا "الحقائق" التي أخبرتهم بها، فرُبما يتساءلون لماذا أنتما معاً أصلاً. وتقول كريستي أوفرستريت، المستشارة الطبية الاحترافية المُرخَّصة، والمُعالِجة المُرخَّصة للشؤون الجنسية، ومؤلفة كتاب Fix Yourself First: 25 Tips to Stop Ruining Your Relationship، تقول: "ليس لكِ أن تَغضبي من صديقتك، فأنتِ مَن أخبرها بكل التفاصيل".

2- ما يقوله لكِ سرٌّ

12 شيئاً لا تُخبري أصدقائك بها حول علاقتك العاطفية

تقول أوفرستريت "تُفقد الثقة بسهولة، وحينها سيكون من الصعب استرجاعها". إذا أخبرك شريك حياتكِ على سبيل المثال عن الخوف من مرض أمه بسرطان الثدي، أو عن تقييم سيئ في العمل... ينبغي عليكِ أن تُبقي الأمر سراً، ولا تتحدثي فيه مع أي شخص كان. لقد أسرَّ لكِ بهذه المواضيع لأنه يثق بكِ، وبقدرتكِ على حفظ أسراره، وبالتأكيد أنتِ لا تريدين أن تخذلي ثقته فيكِ.

تقول آشلي جرينونو-دينتون، خبيرة العلاقات الزوجية والمعالجة الجنسية المعتمدة من الجمعية الأميركية للتربويين والمستشارين والمعالجين، إنَّ "الثقة هي أساس أية علاقة. إذا كشف لكِ شريككِ عن دفنه لهيكل عظمي في خزانته، فينبغي عليكِ الحفاظ على هذه الثقة، وإذا لم تفعلي ذلك سيتعرض السر لخطر الكشف عنه".

3- الهدية المروعة التي اشتراها لكِ

المهم فعلاً هو أنَّه قد اهتم بكِ. تقول أوفرستريت: "الهدية هي الهدية. كوني ممتنة لأنَّه فكَّر بكِ". هل اشترى لكِ جوارب في عيد ميلادك؟ ربما تذكر أن زوج جواربك المفضلة قد تمزق في المغسلة، وكانت نواياه حسنة حين فعل ذلك، تجنبي ذكره بسوء مع صديقاتكِ بشأن هذه الهدية، لأنهن لن يسمحن لكِ بنسيان هذا الموقف.

تقول الدكتورة كارل: "حتى لو كانت هذه الهدية ليست على ذوقك، أخبري الناس أنه شديد اللطف بتفكيره فيكِ. وهذا أمر لن يكون معيباً على الإطلاق".

4- عندما يزعجك أصهاركِ

 عندما يزعجك أصهاركِ

كلنا نشعر بالانزعاج من والديّ أزواجنا، ونشتكي لأصدقائنا من ذلك، ولكن ابذلي قصارى جهدكِ لكبح جماح لسانك، خصوصاً أن الأصهار أمرٌ لا بد منه في حياتكِ.

تقول أوفرستريت: "كوني ممتنة لأن لديك أصهاراً. أنتِ لا تعرفين متى سوف تصل تلك الكلمات إلى زوجكِ، وحتى أسوأ من ذلك، يمكن أن يكون الموقف محرجاً ويجعله حانقاً ومتحفزاً للدفاع عن والديه، وكل هذا ضرره أكثر من نفعه".

تقول الدكتورة كارل: "دعيه يبحث عن مبرر لسلوكهم القاسي أو يُفسر الموقف بوضوح، ولكن الحكي لأي شخص آخر غير قادر على تصحيح أي أخطاء سيكون بلا جدوى".

5- القضايا المالية

ربما ارتكب رجُلكِ خطأً مالياً، أو يواجه صعوبات مادية، أو وجد أصدقاءكِ يتحدثون عن مقدار ما يكسب شركاؤهم من مال، أو عمَّن يدفع ثمن الاحتياجات التي يشترون.

الكثير منَّا حساسون ويشعرون بالقلق تجاه الأمور التي تجعلهم يبدون ضعفاء، وخصوصاً عندما يتعلق الأمر بالمال، لذلك فمن الأفضل عدم تخطي هذا الحد. التفاصيل المالية ليست من شأن أي شخص آخر غيركما.

6- عاداته المُحرجة أو نقاط ضعفه

ربَّما رجلك ليس أفضل من يقوم بالأمور المنزلية التي تحتاج إلى قوةٍ بدنيةٍ، أو لا يمكنه إصلاح الأشياء بنفسه أو غير ذلك من الأمور، فلتوزعا هذه المهام عليكما.

يقول مايك غولدشتاين، خبير العلاقات "إذا جعلتِه يشعر أنَّه ليس رجلاً بما يكفي، فهناك احتمال كبير أنه سيبدأ في فقدان بعض ثقته وانجذابه نحوكِ".

نعم، هذه الأمور هيِّنة، ولكن إذا أخبرتِ أصدقاؤك بها فقد يركز بعضهم عليها، ويجعلك تشعرين بضيقٍ كبيرٍ منها.

يقول أوفرستريت: "من المحتمل ألَّا تنسي صديقتك ما أخبرتِها عن رجلك. وربما تجدين نفسكِ تدافعين عن شريك حياتكِ أمام صديقتك. كان يمكن أن تتجنبي كل ذلك إذا لم تشاركي هذه السلبيات مع صديقتك في المقام الأول".

7- كراهيته واحدة أو أكثر من صديقاتك

من المستحيل أن يحب شريك حياتك جميع صديقاتك، تقول جولي سبيرا، مؤسسة موقع Cyber-Dating Expert "ربما يعتقد أن إحداهن مسرفة، وإحداهن خبيثة، والأخرى تُفرط في التسوُّق".

ولكن إذا كنتِ تخططين أن يمكث شريككِ بجواركِ، التزمي الصمت حيال أي شيء يقوله عن عدم إعجابه بشخص ما من صديقاتكِ أو حتى صديقاتكِ جميعهن، إن هذا الأمر سيجعل الناس يشعرون بالأذى والإحراج.

خلاصة القول، كما تقول الدكتورة كارل: "عليكِ قبول أن احتياجاتكما من الأصدقاء وتفضيلاتكما لهم مختلفة. تخطّي الأمر ولا تدعي ذلك يُسبب مشكلة كبيرة".

8- أحدكما أخطأ بخيانة

إذا ارتكب أحدكما الخيانة الزوجية، حافِظَا على هذا الحدث السيئ في أضيق نطاق، كلما قلَّ عدد من يتدخَّلون كان ذلك أفضل، سواء أكنتِ ترغبين في الاستمرار معه أو الانفصال فلا تتركي القرارَ لأمك أو صديقتك المقرَّبة.

إنه خياركما ما إذا كانت العلاقة تستحق الإنقاذ والإصلاح أم لا، أنت تعرفين ما هو الأفضل لكِ، ولا أحد يفهم حقاً ما يجري بينكما، وإذا بقيتما معاً ستكونين قد تسببت في تصدع العلاقة بين صديقاتكِ أو العائلة من جهة، وبين شريككِ من جهة أخرى.

9- أي شيء لا يعرفه شريك حياتك

أي شيء لا يعرفه شريك حياتك

هل تشعرين بخيبة أمل من أن شريك حياتك لا يزال عاطلاً ولم يجد وظيفة جديدة بعد البحث لعدة أشهر؟ ربَّما تكتمين هذه المشاعر عن شريك حياتكِ لتجنب الشجار، ومع ذلك، فإنها لا تجدي نفعاً إذا كانت صديقاتكِ يعرفن مشاعركِ وهو لا يعرفها.

تقول الدكتورة كارل: "احتفظي بعيوب شريك حياتكِ لنفسك، وإن لم تفعلي فإنَّ هذا بمثابة دعوة للآخرين ليدفعوكِ للدفاع عن سبب استمرارك في هذه العلاقة".

10- المراسلات الخاصة بينكما

تقول الدكتورة كارل، إنَّه يجب عليك أن تحتفظي برسائل البريد الإلكتروني، والرسائل النصية، والبريد الصوتي، والصور الشخصية الخاصة لنفسك فقط. ربما يشعر شريككِ بالحرج إن كان محتوى المراسلات رومانسياً، أو يغضب إن كانت الرسائل بذيئة. لا تحتاج صديقاتكِ لرؤية رسائلك أو سماع مكالماتك الخاصة مع شريك حياتك.

تقول جرينونو-دينتون: "الحديث المثير بين الزوجين هو ما يُعزز العلاقة الحميمية. إذا كان لا بد من مشاركة ذلك مع صديقاتكِ فلتكتفي بالإشارة بشكل عامٍ إلى أنكما ترسلان لبعضكما رسائل حميمية".

11- فشل العلاقات الماضية

12 شيئاً لا تُخبري أصدقائك بها حول علاقتك العاطفية

تقول جرينونو-دينتون: "إذا كانت تفاصيل هذه العلاقة ليست جزءاً من قصتك، فليس من حقك مشاركتها مع الآخرين".

لا يحتاج أصدقاؤك وعائلتك لمعرفة أنه خان امرأة أخرى قبل 10 سنوات، أو أنَّه كان يحب فتاة لا تبادله الحب أثناء الدراسة الجامعية. إذا كان يريد هو أن يحكي تلك الأمور بنفسه فلا بأس، لكن ليس من حقك مشاركتها مع الآخرين من تلقاء نفسك.

2- تفاصيل حياتكما الجنسية

تقول د. جيلدا: "إخبار الآخرين بما يحدث في حياتك الجنسية، يُحولها من شيء حميمي إلى حدث جماعي. التفاصيل الخاصة، مثل توقفكما عن ممارسة الجنس، أو عدد مرات الممارسة، أو نزوات شريكك الجنسية، يجب أن تبقى تحت الغطاء".

وتقول د. سارا ناصر زاده، مستشارة الجنسانية والعلاقات، التي شاركت في تأليف كتاب "The Orgasm Answer Guide": "لا يجب أن تصير تفاصيل حياتك الجنسية نزوة لشخص آخر".

وتضيف: "ناهيك عن أنه من خلال معرفة كل شيء عنكِ، وعما يُحب وما يكره شريك حياتكِ في السرير، تكونين بذلك قد وضعتِ نفسك في خطر أن تصبح صديقتك حبيبة وشيكة لشريكك. إذا كانت لديكِ مشاكل في غرفة النوم ناقشيها مع شريككِ، بخلاف ذلك تحدثي مع معالج يمكنه مساعدتك لاكتشاف لماذا تواجهين هذه المشاكل".

المصدر: reader's digest