أبرز الشخصيات العالمية التي رحلت في عام 2016

يشارف عام 2016 على الرحيل، الذي رحل معه مشاهير كانت حياتهم حافلة بالأحداث والإنجازات على مستوياتٍ عدة، وسنعرض لكم قائمة لشخصيات، على الرغم من أن الموت غيبهم إلا أن بصماتهم ستبقى طويلاً ..

أبرز الشخصيات العالمية

1- محمد علي كلاي

محمد علي كلاي

يعد محمد علي الملاكم الوحيد الذي فاز ببطولة العالم للوزن الثقيل ثلاث مرات.
واستمر على عرش لعبة الملاكمة لما يقرب من عشرين عاما، حقق خلالها الفوز في 56 مباراة، من بينها 37 مباراة بالضربة القاضية.

اسمه الحقيقي خيسوس كلاي، وفاز ببطولة العالم على حساب الملاكم سوني ليستون في فبراير/ شباط 1964 فيما لم يكن قد خاض سوى عشرين مباراة فقط، حقق الفوز فيها جميعا.

لم يتذوق علي مرارة الهزيمة حتى عام 1967، لكنه رفض الانضمام للجيش الأمريكي في ذلك العام، وهو ما أدى إلى حرمانه من لقبه ومنعه من خوض أية مباراة في الولايات المتحدة ومن السفر لأي مكان خارج البلاد.

ودافع عن قضايا المسلمين السود وأشهر إسلامه وغير اسمه إلى محمد علي، وبات بمثابة الزعيم الروحي لملايين السود ورمزا للأمل والعزة والتحدي.

رحل كلاي عن الحياة في يونيو/حزيران 2016، لينعيه الكثيرون من الرؤساء والمشاهير مثل الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون، والحالي أوباما، والتركي أردوغان، فيما شارك في جنازته الآلاف من مختلف الأعراق والعقائد.

2- جورج طرابيشي

جورج طرابيشي

جورج طرابيشي مفكر سوري تنقل من سوريا إلى لبنان ثم استقر في فرنساغرد النص عبر تويتر، تخصص في نقد الأدب وشرب من ينابيع الفلسفة الوجودية والتحليل النفسي، وترجم عشرات المؤلفات، ثم خصص ربع قرن من حياته لنقد المشروع الفكري لمحمد عابد الجابري موجها له انتقادات لاذعة.

توفي الكاتب والمفكر السوري جورج طرابيشي في الـ 16 مارس/آذار 2016، في العاصمة الفرنسية باريس عن عمرٍ يناهز 77 عامًا.

تنوعت ثروة طرابيشي الأدبية التي بلغت 200 كتاب، ما بين كتب مؤلفة ومترجمة في الأيديولوجيا والفلسفة والتحليل النفسي والرواية.

كانت من ضمن الكتب الشهيرة التي ألفها طرابيشي "معجم الفلاسفة"، "هرطقات"، "من النهضة إلى الردة"، "نقد نقد العقل العربي". 

3- زها حديد

زها حديد

زها حديد: "لطالما أردت أن أصبح مهندسة، منذ كنت في السابعة أو الثامنة أو التاسعة لا أذكر بالضبط الآن.. أعتقد بأنني رأيت معرضاً في بغداد أثار اهتمامي."

حصلت حديد على جائزة "بريتزكر" التي تعد بمكانة نوبل في الهندسة المعمارية عام 2004، كما كانت أول امرأة تنال الميدالية الذهبية الملكية عام 2015، كما اختارتها مجلة Time الأميركية عام 2010 من بين الشخصيات المائة الأكثر نفوذاً في العالم.

وعلى الرغم من رحيل زها حديد في 31 مارس/آذار 2016، إلا أن اسمها سيظل خالداً مع المباني الفنية التي صممتها مثل: مجمع السباحة في لندن، المركز الرئيسي لشركة BMW في ألمانيا، المجمع الفني في أبو ظبي، مجمع كرة القدم في طوكيو، مركز الفنون الحديثة في روما، جسر أبو ظبي، منصة التزحلق في النمسا، محطة قطار نورد بارك بالنمسا.

4- أحمد زويل

أحمد زويل

عالم مصري "حاصل علي جائزة نوبل في الكيمياء"، ولد عام 1946م في مدينة دمنهور بمحافظة البحيرة، حصل علي بكالوريوس من قسم الكيمياء بكلية العلوم في جامعة الإسكندرية، كما حصل على شهادة الماجستير في علم الضوء وشهادة الدكتوراه في علوم الليزر.

يُعد الدكتور "أحمد زويل" من أبرز علماء العالم، نظراً لأبحاثه ومجهوداته في العلوم الكيميائية والفيزيائية التي أحدثت ثورة علمية حديثة، وجاء هذا النجاح عقب رحلة طويلة من الكفاح حيث بدأ تعليمه الأساسي بمدينة دمنهور ثم انتقل مع أسرته إلي مدينة دسوق بكفر الشيخ حيث أكمل تعليمه الثانوي.بينما التحق بكلية العلوم في جامعة الإسكندرية التي حصل منها على بكالوريوس من قسم الكيمياء عام 1967م بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف حيث تم تعيينه معيداً بالكلية.

كما عينه الرئيس الأميركي باراك أوباما في المجلس الاستشاري الرئاسي في البيت الأبيض عام 2009، كما عُين كأول مبعوث علمي للولايات المتحدة إلى دول الشرق الأوسط، في العام ذاته، فيما حرص على بناء مدينة زويل في مصر، بهدف نقل التطور العلمي وتبني المواهب العلمية.

5- فيدل كاسترو


ولد فيدال أليخاندرو كاسترو روز يوم 13 أغسطس/آب 1926 لأسرة ثرية من ملاك الأراضي. تلقى تعليمه في المدارس الكاثوليكية في البداية وكان مجدا في دراسته ومنح لقب أفضل رياضي وهو شاب عام 1944، ثم تخرج في جامعة هافانا عام 1950 بعد حصوله على درجة الدكتوراه في القانون.

فقد بدأ كاسترو حياته السياسية كثائر جنباً إلى جنب مع تشي جيفارا ضد الفساد وعدم المساواة والهيمنة الأميركية وحكم الديكتاتور باتسيتا، إلا أن الأمر انتهى به ليكون ضمن الحكام الذين اُتهموا بالديكتاتورية في كوبا التي حكمها على مدار 49 عاماً.

كما اشتهر كاسترو أيضاً بوقوفه أمام ما أسماه الهيمنة الأميركية ومكافحته للنظام الرأسمالي الدولي. فبعد الإطاحة بحكم باتسيتا عام 1959 وتوليه الحكم أصبحت كوبا في عهده أول دولة غربية تعمل بنظام الحكم الشيوعي.

وهو ما سبب في قطع العلاقات وفرض حصار اقتصادي خانق على كوبا من قبل الولايات المتحدة والكثير من الدول الغربية حتى عام 2014، بعد قطيعة دامت 55 عاماً. كما اشتهر بدفاعه عن القضية الفلسطينية، وقطع العلاقات مع إسرائيل عام 1973.

توفي فيدل كاسترو الذي كان من أكثر القادة السياسيين المثيرين للجدل في العالم في 25 نوفمبر/تشرين الثاني.

المصدر: عالم تعلم