كل ما تريد معرفته حول المجتمع الاستخباراتي الأمريكي .. إليك 17 وكالة تجسسية !

السلام عليكم زوار عالم تعلم .. بحسب تقرير واشنطن  وضع مركز التقدم الأمريكي Center of American Progress في شهر فبراير لعام (2008) تصوراً شاملاً لإستراتيجية جديدة للأمن القومي لحماية الأراضي الأمريكية باعتبارها الجبهة المركزية الحقيقية للحرب على الإرهاب وليس العراق أو أفغانستان كما يدعى البيت الأبيض..

المجتمع الاستخباراتي الأمريكي

وتتوزع ميزانية الأمن القومي على ستة قطاعات هي: المخابرات والتحذيرات،ومكافحة الإرهاب داخلياً، وأمن الحدود والمواصلات، وحماية البنية التحتية، والحماية من الهجمات الإرهابية الكارثية، والاستعدادات والاستجابات للطوارئ. أما أهم ثلاثة قطاعات تحظى بالنصيب الأكبر من ميزانية وزارة الأمن القومي فهي أمن الحدود ووسائل النقل ثم حماية البنية التحتية والحماية من الهجمات الإرهابية الكارثية.

وسنعرض أبرز هذه الوكالات، ودور كل منها في حماية الأمن القومي الأمريكي.

1- وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (CIA)


تعتبر وكالة المخابرات الأمريكية أحد أهم الأجهزة الرئيسية للتجسس ومقاومة التجسس في الولايات المتحدة. فقد أنشئت إبان الحرب العالمية الثانية بأمر من الرئيس الأمريكي "هاري ترومان" لتحل محل "مكتب الخدمات الاستراتيجية" الذي كان أسسه الرئيس "فرانكلين روزفلت" وذلك تحت ضغط الاستخبارات العسكرية ومكتب المباحث الفدرالي.

ومهمة المخابرات الأمريكية تتلخص في الحصول على المعلومات الخارجية بصفة خاصة وتجميعها وتقسيمها، وكذلك تدبير العمليات السرية التي ترى أنها تحقق أهدافها السياسية، سواء أكانت عسكرية أو مؤامرات سياسية.

يقع مركز الاستخبارات المركزية في ضاحية "لانغلي" وتبعد 15 كلم عن واشنطن العاصمة وهو مركز محصن تحصينا طبيعيا بوجود نهر "بوتوماك"، فضلا عن الحراسة المشددة عليه والكاميرات التلفزيونية المسلطة على المنطقة المحيطة ليلا ونهارا.

توازي ميزانية المخابرات المركزية السنوية ميزانية عدة دول نامية. كما يقدر عدد العاملين فيها بحوالي 250 ألف موظف وجاسوس يقدمون خلاصة أعمالهم بقرير صباح كل يوم، يطلع عليه الرئيس الأمريكي.

2- وكالة الأمن القومي (NSA)


هي هيئة مخابرات تابعة لحكومة الولايات المتحدة، مسؤولة عن مراقبة وجمع وفك وتشفير ومعالجة المعلومات والبيانات لأغراض المخابرات والمخابرات المضادة - وهو مجال معروف باسم مخابرات الإشارة.

 تعد وكالة الأمن القومي مسؤولة عن حماية اتصالات حكومة الولايات المتحدة ونظم معلوماتها ضد الاختراق وحرب الشبكات. ومع أن الكثير من برامج وكالة الأمن القومي تعتمد على الجمع الإلكتروني السلبي، إلا أن الوكالة مخولة بالقيام بمهامها بواسطة وسائل سرية نشطة، من بينها إدخال وسائل مادية في النظم الإلكترونية ويُدَّعى أيضًا تورطها في التخريب بواسطة البرمجيات المخضعة. 

تحتفظ وكالة الأمن القومي بحضور مادي في عدد كبير من البلدان حول العالم، حيث تُدخِل خدمة الجمع الخاصة أجهزة تنصت في أماكن يصعب الوصول إليها. وتتضمن أساليب خدمة الجمع الخاصة "المراقبة من قرب، والسرقة، والتنصت عبر الأسلاك، والاقتحام".

3- وكالة الاستخبارات الدفاعية (DIA)


هي الوكالة الرئيسة المسئولة عن أعمال التجسس العسكرية الخارجية، والتي تعمل تحت إمرة وزارة الدفاع الأمريكية.

تقوم هذه الوكالة بتوصيل المعلومات الخاصة بنوايا وقدرات الحكومات الأجنبية والجهات الفاعلة غير الحكومية إلى واضعي السياسة العامة للولايات المتحدة من مدنيين وعسكريين على حد سواء.

يشمل دور الوكالة عمليات جمع وتحليل المعلومات الاستخباراتية السياسية والاقتصادية والصناعية والجغرافية المتعلقة بالنواحي الدفاعية.

4- وكالة الاستخبارات الجغرافية الوطنية (NGA)


هي وكالة خاصة بعمليات دعم القتال تحت إشراف وزارة الدفاع، وهي مختصة بتحليل جغرافية أماكن المهام القتالية وما تحتاجه من مستلزمات.

هي أيضًا وكالة مخابراتية تحت إشراف المجتمع المخابراتي العام، والتي تقوم بعمليات جمع وتحليل البيانات الجغرافية الخاصة بالمكان لدعم الأمن القومي الأمريكي.

يقع المقر الرئيس للوكالة في منطقة سبرينغ فيلد بولاية فيرجينيا.

5- مكتب الاستطلاع الوطني (NRO)


يقوم هذا المكتب بتصميم وبناء وتشغيل أقمار التجسس الصناعية التابعة للولايات المتحدة الأمريكية.

يوفر هذا المكتب المعلومات الاستخباراتية الخاصة بما ترصده الأقمار الصناعية إلى العديد من الوكالات الأمنية الأمريكية.

ويقدم ثلاثة أنواع من المعلومات؛ حيث يمد الأمن القومي بالمعلومات الخاصة بعمليات اعتراض إشارات الاتصالات والإشارات اللاسليكة بشكل عام، ويمد وكالة الاستخبارات الجغرافية الوطنية بصور الأقمار الصناعية، ويمد وكالة الاستخبارات الدفاعية بما يسمى المعلومات الاستخباراتية الخاصة بالتوقيعات أو الخصائص المميزة الخاصة بمصادر الأهداف المتحركة والثابتة، مثل معلومات الرادار والاستخبارات الصوتية والنووية والبيولوجية.

يقع مقر هذا المكتب في منطقة شانتيلي بولاية فيرجينيا.

6- مكتب مدير الاستخبارات الوطنية (ODNI)


تم إنشاء هذا المكتب كوكالة مستقلة طبقًا لقانون إصلاح الاستخبارات ومنع الإرهاب لسنة 2004م، والذي تم إقراره كرد فعل على هجمات الحادي عشر من سبتمبر وما لازمها من فشل استخباراتي في توقع الهجمات.

الهدف من هذا المكتب هو مساعدة أجهزة الاستخبارات الوطنية عبر دمج الاستخبارات الخارجية والعسكرية والمحلية بشكل فعال وقوي من أجل الدفاع عن الوطن ومصالح الولايات المتحدة الأمريكية.

رئيس هذا المكتب هو بمثابة رئيس المجتمع الاستخباراتي الأمريكي بأكمله.

تملك هذه الوكالة 6 مراكز و15 مكتبًا من أجل دعم رئيس الوكالة.

7- استخبارات مشاة البحرية الأمريكية (MCIA)


هو جهاز مسئول عن إنتاج المعلومات الاستخباراتية التكتيكية والعملياتية الخاصة بدعم المعارك الحربية، عملية إنتاج هذه المعلومات تعتمد عليها عمليات التدخل السريع التي تقوم بها قوات مشاة البحرية الأمريكية.

يحدد هذا القسم ما يحتاجه كل عنصر من مشاة البحرية أثناء مهمته، والعناصر التي بحاجة إلى تدريب.

8- الاستخبارات الجوية (AFISRA)


هي جزء من قوات الولايات المتحدة الجوية، وهي مسئولة عن تقديم المنتجات والتطبيقات والقدرات والموارد الاستخباراتية والخاصة بالمراقبة والاستطلاع، وتشمل ما يتعلق بالإنترنت والقوات الجغرافية المكانية والخبرات المساعدة.

هي أيضًا مسئولة عن عمليات تشفير أنظمة سلاح الجو الأمريكي. يقع مقر هذه الوكالة في قاعدة لاكلاند الجوية بولاية تكساس.

9- استخبارات البحرية الأمريكية (ONI)


تأسس عام 1882م من أجل عمليات البحث وإرسال التقارير بخصوص أساطيل الدول الأخرى.تساعد هذه الاستخبارات كل من صانعي القرار والقوات القتالية.

تتلخص مهمتها الأساسية في تحليل وإنتاج ونشر المعلومات الاستخباراتية الحيوية التقنية والعلمية والجيوسياسية والعسكرية في الوقت المناسب وبدقة.

مكتب الاستخبارات البحرية الأمريكية هو أكبر جهاز استخباراتي بحري في العالم.

10- مكتب الاستخبارات والاستخبارات المضادة الأمريكي (OICI)


وهو مكتب تابع لوزارة الطاقة الأمريكية والمسئول عن جمع المعلومات الاستخباراتية الخاصة بمواضيع الطاقة.

يقدم هذا المكتب معلوماته إلى وزير الطاقة وإلى واضعي السياسة العامة الأمريكية.

وهو يقدم معلومات استخباراتية تقنية في مجال الطاقة إلى باقي وكالات مجتمع الاستخبارات الأمريكي.

11- مكتب الاستخبارات والتحليل (I&A)


وهو مكتب تابع لوزارة الأمن الداخلي، هذا المكتب مسئول عن تطوير أداء وزارة الأمن الداخلي عبر إدارة عمليات جمع وتحليل ودمج المعلومات الاستخباراتية المتعلقة بهذه الوزارة.

المقر الرئيس يوجد في العاصمة واشنطن، وبلغت ميزانية هذا المكتب عام 2013م حوالي 300 مليون دولار.

12- استخبارات حرس الحدود (CGI)


تتبع هذه الوكالة وزارة الأمن الداخلي. هذه الوكالة هي فرع الاستخبارات الخاص بقوات حرس الحدود الأمريكية، والتي تعمل على حماية مصالح الولايات المتحدة الاقتصادية والأمنية في أي منطقة بحرية بما في ذلك المياه الدولية.

13- مكتب الاستخبارات والأبحاث (INR)


هو مكتب الاستخبارات التابع لوزارة الخارجية الأمريكية، والمكلف بعمليات تحليل المعلومات.

مهمة هذا المكتب الرئيسة هي إمداد كافة المصادر الاستخباراتية اللازمة لعمل الدبلوماسيين الأمريكيين.

يلعب هذا المكتب دورًا هامًا في التأكد من أن الأنشطة الاستخباراتية للولايات المتحدة متناغمة مع السياسة الخارجية للولايات المتحدة.

14- مكتب الإرهاب والاستخبارات المالية (TFI)


هو وكالة تابعة لوزارة المالية الأمريكية، يعمل هذا المكتب على حماية النظام المالي الأمريكي من الاستخدامات غير المشروعة، ومن سطوة الدول المعادية، ومن ممولي الإرهاب، ومن هؤلاء الذين يقومون بنشر أسلحة الدمار الشامل، ومن غاسلي الأموال، وزعماء عصابات المخدرات.

15- مكتب الاستخبارات الوطنية بإدارة مكافحة المخدرات (ONSI)


هي إحدى الإدارات التابعة لوزارة العدل الأمريكية، هذه الإدارة مكلفة بعمليات مكافحة تهريب المخدرات واستخدامها داخل حدود الولايات المتحدة.

تقوم هذه الإدارة بالعمل تزامنًا مع تنسيق عالي المستوى مع كل من مكتب التحقيقات الفيدرالي وإدارة الهجرة والجمارك.

16- فرع الأمن القومي في مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI/NSB)


تم إنشاء هذا الفرع استجابة لتوجيه رئاسي وتوصية من لجنة أسلحة الدمار الشامل.

يقوم هذا الفرع بدمج وتجميع المهام والقدرات والموارد الخاصة بمكتب التحقيقات الفيدرالي فيما يخص عناصر مكافحة الإرهاب ومكافحة التجسس والاستخبارات.

17- استخبارات الجيش (G-2)


هي المسئولة عن وضع السياسات والتخطيط ووضع الميزانيات والإدارة والإشراف على الموظفين وعمليات التقييم والإشراف على كافة الأنشطة الاستخباراتية للجيش الأمريكي.

هذه الاستخبارات أيضًا هي المسئولة عن التنسيق العام بين وكالات الاستخبارات الخمسة الكبرى التابعة للجيش، وهي: استخبارات الصور، واستخبارات الإشارات اللاسلكية، والاستخبارات البشرية، واستخبارات التوقيعات والخصائص المميزة، ومكافحة التجسس المضاد.


المصادر : 1 / 2 / 3 / 4 / 5 / 6 / 7 / 8 /