تلخيص كتاب " كن الأفضل في الأمور الأكثر أهمية " لصاحبه جوي كولواي

رواد عالم تعلم ، السلام عليكم ورحمة الله ،كل فرد منا له حياة مليئة بالتفاصيل والأولويات، والوقت يمر سريعا بدون إنجازات كبيرة لذلك جئناكم اليوم بكتاب تحت عنوان " كن الأفضل في الأمور الأكثر أهمية " Be the best at what matters most" لمؤلفه جوي كولواي ، وهو كتاب مهم جدا ليس فقط على مستوى الأعمال بل الحياة أيضا.

كن الأفضل في الأمور الأكثر أهمية

 يخبرنا المؤلف أن «الناجحون ليسوا من يفعلون معظم الأشياء – بل من يفعلون الأشياء المهمة» وعليه فإن شعورك بالضغط العصبي يقع لك عندما لا تركز علي ما يجب عليك التركيز عليه. ما يلي هو تلخيص لأهم ما يوجد في هذا الكتاب.

الأهم – ما هو، وكيف تبدأ به

من المأثور عن العبقري ألبرت أينشتاين قوله: "إذا كانت لدي ساعة واحدة لإنقاذ العالم، فسأقضي خمسة وخمسين دقيقة في تحديد المشكلة و خمسة في إيجاد الحل" إذا الأساس هو تحديد ما هو أهم شيء بالنسبة لك حتى تركز عليه ويكون هو الأمر الرئيس.

إذا المجهود الكبير يأتي في إعمال العقل لتحديد ماهية الأشياء المهمة، فهل هذا الأمر صعب التحقيق؟ يقول ستيف جوبز: " يتطلب الأمر الكثير من العمل الشاق لكي يصبح تفكيرك صافيا بما يكفي لجعل الأمور بسيطة " .


قصة مطعم خالد – مع تصرف

دعوني أسرد عليكم هذه القصة الواقعية – مع تصرف، خالد شاب مصري مجتهد، قرر افتتاح مطعم في أفريقيا و كان هدفه إبهار الأفارقة بالأكلات الشرقية والحلويات أيضا، واجتهد أكثر في تطوير قسم المخبوزات وأقام حفل افتتاح ودعى له أصحاب محال تجارية قريبة من المطعم.

استأجرخالد فرقة استعراضية أفريقية قدمت عروضا ممتعة، وأطلق حملة تسويقية علي مواقع التواصل الاجتماعي حتى نجح خالد في إبهار المدعوين لكن بعد فترة وجد أنه يخسر بشكل مستمر، فكل ما سبق ركز علي شيء مهم بالنسبة لخالد وهو أن يكون الأفضل في إبهار المستهلك الإفريقي فهل هذا هو المهم أم الربح؟

بعدها قرر خالد التركيز علي الأمور الأكثر أهمية وهي تقديم أطباق تناسب الذوق الإفريقي بجودة أفضل من المنافسين لتحقيق أرباح، فقط لا غير.

بدأ خالد يركز علي حسن انتقاء الخضروات واللحوم الطازجة والعناية باختيار فريق العمل و الجودة وخفض تكاليف تصنيع الحلويات الشرقية واستبدالها بعصائر طازجة كما يعتاد الأفارقة وهو الآن مشغول بافتتاح فرعه الثالث.


عند السعي لتحقيق كل شىء يتم تجاهل الأمور المهمة

تحديد الأشياء الأكثر أهمية في عملك أو في حياتك يتطلب إعمال التفكير، كما يجب أن يكون لك شغف بهذه الأعمال شديدة الأهمية، واعلم أن المقاس الواحد لا يناسب الجميع.


كيف تفوز الشركات صاحبة العلامات التجارية؟

أمازون تركز على : سهولة اجراء المعاملات التجارية.

كوكا كولا: التواجد في كل مكان بمنتجات محددة

ابل: منتجات مبتكرة سهلة الاستخدام مع توفر متاجر بيع منتشرة.

ستاربكس: مجموعة متنوعة من منتجات القهوة.

مجدسوفت: مساعدة عملائها حول العالم لاستغلال التطور التكنولوجي.


قاعدة الثلاثة في تسعين يوما

ما الأمور الثلاثة التي يتعين عليك القيام بها أو تحسينها خلال التسعين يوما القادمة؟ يخبرنا المؤلف أن العديد من الشركات انتهجت قاعدة الثلاثة في تسعين يوما وكانت النتائج رائعة، وهي تقوم على التالي:

- حدد أكثر ثلاثة أمور أهمية لشركتك أو عملك
- حدد المسئول عن كل أمر
- حدد طريقة لقياس نجاحك في تنفيذ تلك الأمور
- ضع جدول زمني لكل أمر منها
- حدد مكافأة عند نجاح المسئول في تنفيذ المطلوب منه (أعلمه بها قبل بداية تحمله تلك المسئولية لتكون دافعا وحافزا له).


في الختام

هناك ظروف اقتصادية صعبة في أغلب بلادنا، وهناك من يعملون  يبدون تخوفهم من تغير أوضاعهم المستقرة منذ سنين وأقول لهم ابحثوا عن الفرصة المستترة وراء تلك الازمة.

بادئ الأمر تأكد أن الله لا يقدر إلا خيرا، ثم اكتب الأمور الأكثر أهمية لك، وابدأ كل يوم خطوة لتحسين تلك الامور.

 وأما الاستسلام واليأس واللوم فلن يحقق أي شيء، ولذا بادر من اليوم وتأكد أنك ستجني الخير غدا بإذن الله.

مصادر : shabayek / jarir